الجمعة , 18 يناير 2019
الرئيسية / المرأة / الأطفال والتربية / التغذية السليمة هي أساس صحة طفلك .. تعرفي على الطريقة الصحيحة لذلك!

التغذية السليمة هي أساس صحة طفلك .. تعرفي على الطريقة الصحيحة لذلك!

التغذية السليمة هي من أهم أساسيات صحة طفلك، يجب على الأم الإهتمام بتغذية طفلها خصوصاً في السنوات الأولى، يجب أن يكون هناك نظام غذائي صحي ومفيد للطفل. حيث أنها مراحل بناءه ونموه الجسدي، والعقلي، فلابد أن يكون الطعام والتغذية السليمة تحتوي على كل العناصر المفيدة والبروتينات الفعالة، لا تجعليه يأكل أي شيء أو طعام الشارع الغير نظيف والغير مفيد.

وتشير الحقائق العلمية والدراسات التالية الي :

  • تشير اتفاقية حقوق الطفل إلى أنّ لكل رضيع و لكل طفل الحق في تغذية جيدة.download
  • يقف نقص التغذية وراء 45% من وفيات الأطفال.
  • عالمياً في عام 2013، 161.5 مليون طفل دون سن الخامسة يعانون من التقزّم و50.8 مليون طفل منهم يعانون من نقص الوزن عند الميلاد، بينما يعاني 41.7 مليون طفل من تلك الفئة من فرط الوزن.
  • هناك نحو 36% من الرضّع من الفئة العمرية 0-6 أشهر ممّن لا يُتغذون إلاّ عن طريق الرضاعة الطبيعية.
  • لا يتلقى، إلاّ القليل من الأطفال، الأغذية التكميلية المأمونة و المناسبة من ناحية التغذية؛ وفي كثير من البلدان لا يستوفي إلاّ أقل من ربع الأطفال من الفئة العمرية 6-32 شهراً ممّن يرضعون لبن أمهاتهم و المعايير الخاصة بتنويع النظام الغذائي وتوافر التغذية المناسبة لأعمارهم.
  • حوالي 800000 طفل دون الخامسة اذا ما كان كل الأطفال بين 0-23 شهر قد حصلوا على الرضاعة الطبيعية بالشكل الأمثل.

وفيما يلي توصيات منظمة الصحة العالمية واليونيسيف حول التغذية السليمة للأطفال:

  • التبكير بتوفير الرضاعة الطبيعية، أي في غضون الساعة الأولى بعد الميلاد.
  • الاقتصار على الرضاعة الطبيعية طيلة الأشهر الستة الأولى من عمر الطفل.
  • الشروع، اعتباراً من الشهر السادس، في إعطاء الطفل أغذية تكميلية مأمونة ومناسبة من ناحية التغذية، مع الاستمرار في إرضاعه طبيعياً حتى بلوغه عامين من العمر أو أكثر من ذلك.
  • غير أنّ كثيراً من الرضّع والأطفال لا يتلقون التغذية المثلى؛ ومن الأمثلة على ذلك أنّ هناك، في المتوسط، نحو 36% من الرضّع من الفئة العمرية 0-6 أشهر ممّن لا يُغذون إلاّ عن طريق الرضاعة الطبيعية في الفترة مابين 2007-2014.
  • وتم تحسين التوصيات لتلبية احتياجات الرضّع الذين تحمل أمهاتهم فيروس نقص المناعة البشرية. وتمكّن التدخلات القائمة على الأدوية المضادة للفيروسات القهقرية، الآن، من الاقتصار على الرضاعة الطبيعة لتغذية أولئك الأطفال حتى بلوغهم ستة أشهر من العمر، والاستمرار في إرضاعهم طبيعياً حتى بلوغهم 12 شهراً على الأقل، علماً بأنّ تلك التدخلات تحدّ بشكل كبير من مخاطر سراية الفيروس.

مراحل التغذية السليمة للطفل تتكون من الاتي :

images (1)

  • نجد ان الرضاعة كافية جدا في الشهور الاولي للطفل حيث انها تحتوي علي جميع العناصر التي يحتاجها الطفل خلال ال6 شهور الاولي و لا يفضل اعطاءه اي ماكولات .
  • يجب ان تحرص الام علي تجشئة الطفل الرضيع اثناء الرضاعة مرة ثم اكمال الرضاعة و محاولة تجشئته مرة اخري لتجنب تراكم الغازات.
  • بمجرد اكتمال عمر الطفل 6 أشهر يمكنا البدأ  بتغذية الطفل بكميات بسيطة جدا من الخطار والفاكهة المهروسة والمسلوقة.
  • من المعتقدات الخاظئة عند الأمهات البدأ بتغذية الطفل بالزبادى وهذا امر غير صحيح فالهدف من الاكل ادخال عناصر غذائية مختلفة للطفل والزبادى من منتجات الالبان فلا يعتبر عنصر جديد بجانب الرضاعة.
  • صفار البيض من الامور الهامة جدا لاحتواءه علي الكالسيوم الهام لتكوين الاسنان .
  • يفضل ادخال صنف جديد للطفل أسبوعيا حتى يتعود الطفل على أصناف جديدة ولزيادة مهارات التذوق عنده.
  • اذا امتنع طفلك عن تناول بعض الأصناف برجاء عدم الضغط عليه حتى لا يكره الاكل ولكن امنعى عنه هذا الصنف عدة أيام ثم ارجعى له ستجدين ان طفلك تقبل الصنف مرة أخرى.
  • من الممكن البدا في ادخال اللحوم و قطع الفراخ من الشهر التاسع و ليس قبل ذلك.
  • في بداية الامر يخرج الطفل الطعام من فمه وهذا امر طبيبعى لان الطفل في الرضاعة يخرج لسانه للخارج بينما في الاكل يتطلب الامر ادخال اللسان داخل الفم سيأخذ طفلك فترة حتى يعتاد على هذا الامر.

شاهد أيضاً

تطويل شعر الأطفال بوصفات طبيعية

تطويل شعر الأطفال بوصفات مجربة

تطويل شعر الأطفال بوصفات مجربة وبنصائح مجدية، فالكثير من الأمهات يرغبون في تطبيق طرق ووصفات …

وصفات طعام للرضع من عمر 6 أشهر

وصفات طعام الرضع من عمر 6 أشهر

وصفات طعام الرضع من عمر 6 أشهر بجانب حليب الأم الذي يعد المصدر الأول والرئيسي …

اترك تعليقاً