الجمعة , 18 يناير 2019
الرئيسية / المرأة / الأطفال والتربية / ما هي أساليب التربية الحديثة

ما هي أساليب التربية الحديثة

أساليب التربية الحديثة ليست بالأمر الصعب الذي سيأخذ من المجهود والتفكير طويلًا، فهي على عكس ما يظنه الآباء والأمهات فهي لن تأخذ مجهودًا كبيرًا فقط تحتاج إلى التعامل أمام الطفل بالصورة المناسبة وستجعله هو تلقائيًا يتعامل بنفس الصورة.

أساليب التربية الحديثة
أساليب التربية الحديثة

ما هي أساليب التربية الحديثة

الاهتمام بالطفل

خلال الجلوس مع الطفل يفضل البعد عن التشتت عنهم، فالأطفال يحتاجون لمن يكون معهم طوال الوقت ولا ينشغل بأي مهام أخر، الطفل يحتاج لمن يستمع له ويتجاوب معه ويرد على أسئلته، ولهذا ننصح بعدة أمور من الواجب على الآباء أتباعهم خلال تواجدهم مع أبناءهم تتمثل في:

  • البعد عن الانشغال بمواقع التواصل الاجتماعي وتفقد رسائل البريد الالكتروني.

  • من الهام قضاء الوقت مع الأطفال وليس الانشغال بالهواتف الذكية من تحدث مع الغير سواء شات أم هاتفيًا.

فكل ما سبق ذكره من المؤثرات التي يمتد تأثيرها بالسلب على الأطفال وتجعلهم يشعرون بأن آباءهم غير قادرين على التواصل معهم بالصورة المطلوبة.

التصرف بأدب وأخلاق أمام الطفل

الطفل نفسه يلاحظ ما يقوم به والديه من تصرفات وتفاعل مع الغير، وتلك التصرفات والأفعال الصادرة من الوالدين ومن المحيطين بالطفل بشكل عام تؤثر على سلوكه، ففي حال أراد الأب والأم أن يكتسب الطفل سلوكًا مهذبًا لابد أن يحرصا خلال التعامل مع الجميع، فالتعامل يكون بأدب واحترام مع الحرص على إضافة بعض الكلمات الحسنة والتي تحتوي على الشكر والثناء.

البعد عن الثناء المستمر

لا يفضل أن نثني على الطفل بشكل مستمر، فمثلًا عند قيامه بأمر ما يستحق الثناء نقوم بالثناء على عمله في حدود المعقول وليس الثناء بصورة مفرطة، فالمبالغة في الثناء تؤثر سلبًا على الطفل وتولد لديه شعور بالغرور وأنه طفل مثالي وسيتصرف بتعالي أمام أصدقاءه.

تقديم كافة الأجوبة

من أساليب التربية الحديثة عدم تقديم كل الأجوبة على كل ما يقوم الطفل بالسؤال عليه، فمن الطبيعي أن يصل كل طفل إلى مرحلة من خلالها يظل يطرح التساؤلات طوال الوقت لكن ليس من الصحيح أن نرد على تلك التساؤلات فبعضها فقط من الممكن أن نرد عليه، وهي تلك الأسئلة التي لا يجدي معها التفكير والبحث نتيجة أما بعض الأسئلة من الممكن أن نقول للطفل عليها أننا لا نعلم ومن ثم نبدأ معه في اتباع أسلوب مناسب في التوصل لإجابة السؤال، فهذا بدوره يساعده على التفكير والمعرفة وتحديد الأجوبة لنفسه في الكثير من التساؤلات والمواقف التي يمر بها، مع العلم أن هذا الأسلوب من أساليب التربية الحديثة لن يكون مجديًا مع الطفل في البداية وسنأخذ مجهود لكي يعتاد الطفل عليه ولكنه بالأخير سيعتاد على الأمر.

التربية الدينية

من أهم العوامل فيما يخص التربية الحديثة النشأة الدينية السليمة، فالدين هو الأساس في نشأة الطفل نشأة سليمة فالمحافظة على القيم الدينية والمحافظة على الأخلاق الحميدة التي يدعونا لها الدين والحرص على أداء الفرائض من صلاة وصيام بدوره يساهم في نشأة الأطفال نشأة سليمة، ويحميهم من أي أخطاء من الممكن أن يقعوا فيها في المستقبل أو تصرفات خاطئة، فمن الضروري أن يفهم الطفل أن هناك حلال وحرام، وأن هذا الحرام سيغضب رب الكون ويمنعنا من دخول الجنة.

التوجيه التربوي من أساليب التربية الحديثة

ما نقصده بالتوجيه التربوي هو تقديم النصح والإرشاد دائمًا في كافة الأمور، بحيث يعلم الطفل الفرق بين الحسنة وبين السيئة بين السليم وبين الخاطئ، هذا بدوره يعمل على تثقيف النفس ويعمل على تهذيب السلوك وبالتالي يتيح للطفل النشأة في بيئة سوية سليمة تعرفه المفاهيم السليمة التي تجعله يتعامل مع المجتمع.

شاهد أيضاً

تطويل شعر الأطفال بوصفات طبيعية

تطويل شعر الأطفال بوصفات مجربة

تطويل شعر الأطفال بوصفات مجربة وبنصائح مجدية، فالكثير من الأمهات يرغبون في تطبيق طرق ووصفات …

وصفات طعام للرضع من عمر 6 أشهر

وصفات طعام الرضع من عمر 6 أشهر

وصفات طعام الرضع من عمر 6 أشهر بجانب حليب الأم الذي يعد المصدر الأول والرئيسي …

اترك تعليقاً