الأحد , 19 مايو 2019
الرئيسية / سوالف متنوعة / كيفية التعامل مع مدمن المخدرات

كيفية التعامل مع مدمن المخدرات

الكثير منا بل والغالبية العظمى تخطأ في التعامل مع مدمن المخدرات فيتم معاملته أنه كائن منبوذ وغير مرحب به في المجتمع والكثير أيضًا يتمنون له الموت، ولكنها طرق خاطئة ولن تجدي نفعًا معه بل على العكس تزيد من ما يمر به من معاناة بسبب الإدمان، فالإدمان من أصعب ما يواجه الشخص في حياته فهو لا يمتلك من القدرة عن الإقلاع عن تلك العادة على الرغم من العواقب الوخيمة التي يتعرض لها، وبالطبع إدمان المخدرات من أبشع ما يتم التعرض له سواء من خلال الشم، التدخين، الحقن.

كيفية التعامل مع مدمن المخدرات

التعامل مع مدمن المخدرات
التعامل مع مدمن المخدرات

التعامل مع المدمن بحنية وطيبة من أجل الحصول على ثقته، فأي معاملة دون ذلك سوف تأتي بالنتائج العكسية ومن خلال التعامل بلين ولطف سنبدأ أول الخطوات في تقديم النصح والإرشاد له ومن جانبه سيكون هناك محاولة للاستيعاب ومحاولة التنفيذ حيث:
• ننصح بالبقاء دائمًا بالقرب من المدمن بالأخص الأهل والأصدقاء المقربين، هذا بدوره يزيد من ثقته بنفسه ويزيد من نسبة شفاءه وعلاجه من الإدمان.
• لابد من اختلاف النظرة إلى مدمن المخدرات، لنجرب النظر إليه على أنه ضحية للإهمال وما مر به من ظروف صعبة، تلك التي جعلته يبحث عن وسيلة للهروب.
• معاملة مدمن المخدرات بحذر شديد ومقابلة تصرفاته بكل حكمة وهدوء، البعد تمامًا عن استخدام العنف والقسوة أو أنه مجرم ويشكل خطورة على المجتمع.
• التعامل بحكمة مطلوب مع المدمن من أجل السيطرة على كل ما سيقوم به من أفعال وفي الحقيقة ما قام به أيضًا.
• لا نصاب باليأس جراء محاولات العلاج المتكررة الفاشلة، التعامل مع مدمن المخدرات لابد من مرافقة الدافع القوي معه لعلاجه، ففي حال فشل محاولة العلاج الأولى لا نصاب باليأس بل لابد من إدراك حقيقة أنه قليل من المدمنين ما تنجح معهم محاولة العلاج الأولى.
• بالطبع اللجوء إلى المختصين بعلاج الإدمان أمر ضروري نظرًا لما لديه من إمكانيات ومفاهيم ومهارات عن طرق التعامل مع المدمن وكيفية تخطيه تلك المرحلة بسهولة.
• بعد تعافي المدمن لا نظن أن مرحلة علاجه قد انتهت وأنه على استعداد للتعامل كما كان من جديد، فسندخل في مرحلة تأهيل أخرى من أجل إعادته للحياة سواء من خلال الأسرة أو الأصدقاء أو الطبيب المعالج.

أضرار إدمان المخدرات

انتقالًا من اضرار التعامل مع مدمن المخدرات إلى اضرار الإدمان والتي تتمثل في:
• التلف الشديد في خلايا المخ مع ضعف في الجهاز المناعي بالجسم، وهذا بدوره يجعل مدمن المخدرات معاني دائمًا من المشكلات الصحية.
• مع الوقت يصاب بمشاكل عدة في القلب والأوعية الدموية والشرايين، مع زيادة احتمالية تعرضه لفشل بالكبد والكلى.
• في حال لم يتمكن المريض من الحصول على الجرعة بالموعد يصاب بتشنجات عصبية وصرع، آلام بالرأس غير محتملة تظل ممتدة لحين حصوله على الجرعة الخاصة به.
• العزلة عن الغير والانطوائية والعدوانية عن أي شخص سليم ودائمًا ما يتم القرب من المدمنين فقط.
• عدم الرغبة في التواصل من الغير والهروب من التجمعات بشكل مستمر.

الكثير من المسببات التي تعرض الشخص للإدمان ومن أكثرها غياب الأسرة عن أولادهم وإعطاءهم ما يحتاجون له من نقود دون حساب في ظل سعيهم للبحث عن السعادة ونسيان ما يمرون به من مشاكل يلجؤون إلى المخدرات ظنًا أنه سيجدون بها ما يبحثون عنه، وبالطبع غياب الوازع الديني فهم ليسوا على دراية بما حرمه الله من مغيبات للعقل، وفي كل حال من الأحوال عند اكتشاف الإدمان لابد من التعامل مع مدمن المخدرات بحكمة.

شاهد أيضاً

تربية القطط

تربية القطط .. وهل لها أضرار

تربية القطط وما هي أضرارها خصصنا هذا المقال للإجابة على كافة التساؤلات التي تخطر على …

ما هي اتفاقية جنيف

ما هي اتفاقية جنيف

ما هي اتفاقية جنيف ، هي في الحقيقة لم تكن اتفاقية واحدة بل هي مجموعة …

اترك تعليقاً