الثلاثاء , 23 أبريل 2019
الرئيسية / تنمية بشرية / إدارة أعمال / كيف تبدأ مشروعك الخاص ؟ سؤال يخطر ببال معظم الشباب هذه الأيام..إليك الطريقة!

كيف تبدأ مشروعك الخاص ؟ سؤال يخطر ببال معظم الشباب هذه الأيام..إليك الطريقة!

أصبح الأن الكثير من الشباب يريد أن يبدأ عمله الخاص، وأن يكون له مشروع يقوده هو، وأن يكون مبتكر وصانع ومبادر في عمله. ولكن هل تساءلت يوماً كيف تبدأ مشروعك الخاص ؟

الكثير من الناس الآن في هذا الزمن يرغبون في بدء مشاريعهم الخاصة، إما رغبة منهم في تحقيق ذاتهم، أو في مدخول مادي إضافي على الوظيفة أو أساسي لمن ليس لديه وظيفة. لكن في نفس الوقت، الكثير من الناس لا يبدءون مشروعاتهم بسبب الخوف من البدء، والأهم أنهم لا يعرفون كيف يبدءون. البداية دائما صعبة وتحتاج إلى الكثير من الفهم والأدراك والوعي.

لتعرف كيف تبدأ مشروعك الخاص إقرأ هذه الخطوات:

أولاً:

يجب أن تتمتع بالثقة وأن يكون لديك الدافع، وأيضا تحتاج لرغبة حقيقية في أن تبدأ مشروعك الخاص، رغبة كبيرة وعميقة في أن يكون لديك مشروعك الخاص تديره بنفسك وتأخذه لمراتب النجاح العليا.

ثانياً:

يجب أن تعرف المجال الذي تريد أن تعمل فيه، ماذا تريد أن يكون مشروعك، في أي مجال؟ الأطعمة؟ الملابس؟ الصناعات؟ السيارات؟ الاستشارات؟ ماذا بالضبط؟ احرص أن يكون لديك حب للمجال ومعرفة فيه. إن لم تمتلك المعرفة حتى الآن، اذهب واكتسبها. تعلم ممن سبقك في نفس المجال اطلع و اتعلم و اقرء و راقب ما حولك صدقني هناك الكثير من الناس الذين يحبون ويرغبون في مساعدة الآخرين خاصة المبتدئين في رحلتهم، لأن ذلك يشعرهم بنجاحهم ورغبة الآخرين للتعلم من خبرتهم.

images (1)

ثالثاً:

ما هي سوف تكون طبيعة عملك او مشروعك و تصنيفه و طريقة ادارته  مشروع تجاري من المنزل، أم محل خاص بك، أم جزء من محل، أم عربة متنقلة في محلات، أم تبيع منتجاتك لمحلات عديدة، طبعا ذلك يعتمد حسب المجال الذي تريد أن تعمل به، حسب ما تملكه الآن من رأس مال وحسب رغبتك أنت. لأنك عندما تحدد كيف تريد أن تعيش حياتك، ستحدد كيف سيكون مشروعك بناء على تلك الرؤية التي وضعتها لنفسك ولحياتك.

رابعاً:

عندما تركز أن هدفك هو أن تعرف هل هناك حاجة لما أريد، سيأتي ذهنك بطرق عديدة لتحقق هذا الهدف. ركز على ما لديك الآن و ليس على ما لا تملك. و لكي تعرف هل المشروع مجدي أم لا، لترى هل سيكون هناك عائد يستحق التعب والجهد أم لا؟ طبعا بالتكاليف دائما اذهب للأعلى، وفي المدخول اذهب إلى الأقل، هذا عندما تحسب. العملية ليست معقدة خاصة لو كان مشروعك صغير و من المنزل، و على حسب حجم مشروعك بإمكانك أن تستعين بمختصين في دراسات الجدوى.

خامساً:

لتتعلم كيف تبدأ مشروعك الخاص أنت تحتاج للتخطيط لمشروعك. التخطيط يعني ماذا تريد أن تحقق في فترة معينة من الزمن. عندما تخطط كن طموحا وواقعيا حدد ما تريد أن تحقق في فترة معينة، ممكن تبدأ بشهر، ومن ثم 3 أشهر إلى أن تصبح تخطط لسنة و5 و 10 سنوات عندما يكبر مشروعك. بعدما تحدد ما تريد، اكتب كيف ستحقق ما تريد؟ الخطوات أو المهام التي تحتاجها لتحقيق ما تريد.

سادساً:

تحتاج أن تسوق لمشروعك التجاري. الطرق و الوسائل  المستخدمة للتسويق من اهم العوامل المستخدمة لمعرفة المستهلك بالمنتج و طريق عرضه الاساليب ايضا تؤثر في تفاعل الاخرين والآن مع شبكات التواصل في الهواتف الذكية وعبر الانترنت، الانتشار أصبح سهلا. الكثير من الناس يقول لا أعرف أن أسوق  المهم هنا أن نركز على ما نريد وعلى ما نملك من قدرات أو علاقات الآن، ونطور ونطور، سنجد أنفسنا تطورنا كثيرا، لأن البكاء على ما لا نملك أو لا نستطيع لن ينفعنا بشيء.

images

سابعاً:

تحتاج للتطوير المستمر في مشروعك. لن يتطور مشروعك ما لم تتطور أنت. تطورك أنت يعني تطور و نمو مشروعك لأن المشروع  لا يفكر ولا يطور ولا يتحرك. لكن، عندما تبدأ أنت بالاهتمام بذاتك، بتقديرها، بتطويرها في الحياة وفي الأعمال، ستجد كيف سينمو ويكبر مشروعك. ولا تبخل في أي وقت أو جهد او مال فيما يخص تطويرك وتذكر أن كل من وصل للقمة وحقق ما يريد كان حريصا على نفسه

شاهد أيضاً

أسرار الشخصيات الناجحة التي لا تكشف عنها في العمل

لا يمكنك بناء شبكة مهنية قوية إذا لم تكن على تواصل مع زملائك. ولكن ذلك …

كيف تستمتع بوقت العمل وتنجز المهام بسهولة ؟ إكتشف الطريقة من هنا!

سنقول لك كيف تستمتع بوقت العمل لإنك عندما تكون في العمل وتكون لديك أشياء هامة تقوم …

اترك تعليقاً