الثلاثاء , 23 أبريل 2019
الرئيسية / الرياضة / ممارسة الرياضة أمر هام جداً… ولكن قد يدور حوله بعض المفاهيم الخاطئة!!

ممارسة الرياضة أمر هام جداً… ولكن قد يدور حوله بعض المفاهيم الخاطئة!!

يريد الجميع أن يتمتع بصحة جيدة وجسم سليم ذو مظهر جذّاب؛ ويبدو أن ممارسة الرياضة هي الطريقة المناسبة لتحقيق ذلك. حيث انتشرت الكثير من المفاهيم الخاطئة والخرافات والأكاذيب فيما يخص موضوع اللياقة البدنية. فالبعض يقول أن التمارين مجهدة غير أنها عديمة الفائدة ويمكن أن تسبب لك الأذى.

هنا نعرض لك 5  مفاهيم خاطئة عليك معرفتها حول ممارسة الرياضة :

1- نظام التدريب لا يهم:

 

ممارسة الرياضة

البعض يعتقد أنه ليس بحاجة للمدربين، فيمكن دائمًا تصفح الانترنت والعثور على عشرات التمارين الرياضية وممارستها بكل سهولة. ولكن هذا الإعتقاد خاطئ وغير مثمر على الإطلاق.

على الرغم من أنه أحيانا يعتبر من الجيد  عمل  برنامج تدريب خاص بك، ولكن هناك احتمال كبير بأنك سوف تستغرق وقتًا طويلاً في ممارسة الرياضة والتمارين المختلفة ولن تحصل في النهاية على نتيجة مرضية. ومن المهم معرفة أن كثير من التمرينات قد تكون ممارستها خطيرة جدًا ومؤذية للجسد إذا كنت تعاني من بعض الظروف الصحية. لذلك فهو من الأفضل لك ولصحتك البحث عن مدرّب محترف حتى تضمن سلامة صحتك وكذلك الحصول على النتيجة التي تريدها.

2- المنشطات ضارة للغاية :

 

ممارسة الرياضة

كثير من الأشخاص يعتقدون أن المنشطات البنائية تمثل خطرًا كبيرًا على من يستخدمها، فهي تجعل العضلات تنمو وتزداد حجمًا وفي نفس الوقت تدمر صحتك بشكل تام. فتلك  مفاهيم غير صحيحة.
من جانب ،فالمنشطات لن تؤثر في حجم العضلات ما لم تكن مصحوبة ببرنامج تدريب مكثّف ومدروس بعناية. ومن جانب أخر، فبلا شك ستسبّب المنشطات تدمير صحة جسدك مثل أي أدوية أو مكمّلات أو مواد أخرى في حال أخذها دون معرفة الكميّة الصحيحة والطريقة المناسبة. المنشطات غير مؤذية لهؤلاء الذين على اضطلاع تام ودراية كاملة لكيفية استخدامها وللجوانب السلبية التابعة لأخذها بشكل غير صحيح، كما هو الحال مع أي مادة أخرى من شأنها أن تضر صحتك إذا كنت لا تعرف كيفية استخدامها.
ما سلف ذكره هو السبب وراء ضرورة استخدام المنشطات الطبيعية والمكملات الغذائية فقط فإن اتباع حمية سليمة، سيزوّدك بجميع البروتينات والفيتامينات اللازمة لجعل جسمك صحي وقوي دون اللجوء للمنشطات والأدوية التي تحتوي على الكيماويات الضارة.

3-كل شيء وله ثمن :

على الرغم من أن هذه العبارة مشهورة جدًا في مجتمعنا ولكنها  نادرا ما تستخدم من قبل أولئك الذين يعرفون ما يعملون. حيث أن الخبراء عادة لديهم رأي مختلف تمامًا فإذا كان الشخص يشعر بالألم عند ممارسة الرياضة فهو بالتأكيد يمارسها بشكل خاطئ.  قد يكون ألمك إشارة على أنك تؤذي نفسك أو بالفعل قد آذيت عضو من أعضاء  جسمك. حيث أن سبب الألم ليس ممارسة التمرين نفسه كما يعتقد معظم الأشخاص. ولذلك إذا شعرت بألم أثناء أدائك للتمارين الرياضية فيجب أن تذهب لطبيبك حتى يتفحّصك.
ومن ناحية أخرى، فإن ألم العضلات في اليوم التالي للتمرين عادةً ما يكون طبيعي جدا خاصة إذا كنت قد بدأت بنظام تدريب مكثّف. لذلك كن صائب التفكير واتبع بعض الإرشادات البسيطة و بالتالي سوف تكون على ما يرام.

4- اختيار نوع الرياضة لا يهم :

إذا لم تكن ميّال إلى نوع معين من الأنشطة الرياضة فبالتالي اختيارك لذلك عادة ما يكون بشكل عفوي دون تخطيط، ولكن هذا ليس النهج الصحيح. حيث أن كل شخص مختلف عن غيره فيما يخص القدرة على أداء مختلف الألعاب الرياضية. لذلك ينبغي أن يكون الاختيار مبني على أساس كمية الوقت والجهد المتاح لديك لممارسة النشاط رياضي الذي تم اختياره.

5-صالة الألعاب الرياضية هي مجرد نادي :

 

ممارسة الرياضة

في الحقيقة هو شيء أكبر من ذلك بكثير. حيث أن الصالات الرياضية هي أماكن تنعم بثقافة خاصة و آداب تصرف (أتيكيت) وأنماط سلوك معيّنة. فهو لا يعتبر مكان تذهب إليه لممارسة الرياضة فقط ولكنه مناسبة اجتماعية تتزامن مع ممارسة التمارين. فإذا كنت تريد المحافظة على علاقات جيدة سواء مع زوار الصالة أو أفراد إدارة المكان نفسه يجب أن تتعلم سلوكيات وأساليب القيام بذلك قبل التسجيل.
بالطبع لا يقتصر الأمر فقط على المعتقدات والمفاهيم الخاطئة المذكورة أعلاه . فبعضها أكثر انتشارًا من غيرها ولكن سوف تقدّم لنفسك معروفًا جميلًا إذا تمكنت من التخلّص من كل هذه المفاهيم الخاطئة  ومن ثمّ تبدأ بتجميع كل المعلومات الصحيحة اللازمة لممارسة تمارين تفيد جسدك وصحتك العامة.

شاهد أيضاً

نور الشربيني بطلة العالم في الاسكواش

نور الشربيني بطلة العالم في الاسكواش, هي اصغر لاعبة اسكواش و نور بطلة توجت بعد 14 عامًا …

طرق سهلة لإنقاص بطنك دون عناء .. إقرأ تلك الـ6 خطوات ونفذهم الآن!

ماذا تقول لو قلت لك أنك ليس في حاجة إلى الإلتزام بنظام غذائي لمدة شهور …

اترك تعليقاً