الثلاثاء , 4 أغسطس 2020
الرئيسية / الصحة / معلومات تهمك عن صحتك / أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك

أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك

العادات الغير صحية مثل التدخين والإفراط في شرب الكحول يمكن أن يكون لها تأثير ضار على صحتنا، ولكن هناك أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك, ويمكن أيضا أن تؤدي بنا إلى الوفاة في وقت مبكر!! الجلوس معظم اليوم، وارتداء ملابس غير مريحة، أو قضاء الكثير من الوقت على الهواتف الذكية, أو مجرد عدد قليل من السلوكيات العادية التي نقع بها ضحية نتيجة للإهمال والاسترخاء. هذه خمسة أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك, كما تدمر لدينا فكرة نمط الحياة الصحية:

أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك، تجنبها:

  1. الجلوس لفترة طويلة جدا

جميعنا نقضي الكثير من الوقت في مكتب بينا نحدق في شاشة الكمبيوتر. تبين البحوث أن الجلوس لفترات طويلة يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري، والاكتئاب، وأنواع معينة من السرطان. ما قد تكون لا تعرفه هو أنه حتى ممارسة الرياضة لا يمكنها عكس الآثار الغير صحية للجلوس لمدة ثماني ساعات. إذا كان التدخين ضاراً لك حتى لو كنت تمارس الكثير من التمارين الرياضية، فهكذا الجلوس أيضاً. الجلوس، هو وضع غير طبيعي لجسم الإنسان، يمكن أن يقلل من تدفق الدم إلى أرجلنا والقدمين بينما يقوم بلوي عمودك الفقري مع مرور الوقت. أجرت دراسة لمدة 12 عاما كشفت أنه بغض النظر عن العمر، والجسم، والوزن، أو كمية التدريبات الرياضية، فالأشخاص الذين يقضون المزيد من الوقت في الجلوس عمرهم أقصر.

  1. ارتداء أحذية، ملابس داخلية، أو حقائب غير مريحة

أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك

يقول خبراء الصحة أن الآلام الناتجة عن الاحذية، ملابس، أو حقائب يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الظهر مدى الحياة, كما تسبب الملابس الداخلية الغير مناسبة الطفح الجلدي والتهاب الأوتار، ومشاكل في الجهاز الهضمي مثل أعراض القولون العصبي.

ما نرتديه في أقدامنا له تأثير كبير على وضعنا الصحي،من أسوأ الأحذية بالنسبة لقدميك من المحتمل أن يسبب ضمور العمود الفقري و يعجل الحاجة لجراحة العمود الفقري أيضا. (الأحذية عالية) الكعب تمثل خطر السقوط، والتواء الكاحل، وضمور سريع في مفاصل القدمين.

  1. دفن رؤوسنا في الهاتف الذكي أو الكمبيوتر اللوحي

أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك

قد لا نعتقد أننا نسبب الكثير من الضرر لأنفسنا عن طريق قضاء أوقات طويلة منحنيين على الهاتف الذكي أو الكمبيوتر اللوحي، ولكن هذه هي الحقيقة. هذا الوضع الخاطيء عند استخدام الهاتف المحمول لا يؤثر فقط على كبار السن، ولكن أيضا من هم دون سن ال 24، الذين يجدون صعوبة في توجيه انتباههم بعيدا عن هواتفهم ولو لثانية. كشفت دراسة حديثة في المملكة المتحدة أن 84 في المئة من المشاركين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 24 يعانون من آلام أسفل الظهر الناجم عن قضاء الكثير من الوقت على الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي أو الكمبيوتر.

تشير الدراسات إلى أن الاستخدام التدريجي للهواتف الذكية وغيرها يمكن أن يؤدي إلى زيادة في المشاكل الطبية ,المشكلة الرئيسية تكون في الرقبة نتيجة انحناء الرأس إلى الأمام على الهاتف . بالإضافة إلى الضغط على العنق والكتفين الذي يخلق توتر العضلات وفرصة لاصابة العمود الفقري ، وكذلك شد عضلي أو توتر الأعصاب.

  1. عدم الحصول على قسط كاف من النوم

توصي مؤسسة النوم الوطنية أن يكون متوسط عدد ساعات نوم البالغين الأصحاء ما بين سبع إلى تسع ساعات ليلا. للأسف ما يقدر بنحو 40 مليون أميركي فشل في تنفيذ هذه النصيحة وذلك بفضل جدول الأعمال المملوء يوميا. وبصرف النظر عن إعاقة النمو  البدني وزيادة مخاطر البدانة ، فإن عدم الحصول على كمية صحية من النوم يمكن أيضا أن يعيق نمو الجهاز العصبي. ووجدت الدراسة التي أجريت في جامعة أوبسالا في السويد أن ليلة واحدة دون نوم يمكن أن تؤدي إلى زيادة في الجزيئات التي هي المؤشرات الحيوية لتلف العقل.

اذا كنت عادة لا تحصل على قسط كاف من النوم، فأنت عرضة لخطر الإصابة بمرض السكري، وارتفاع ضغط الدم والعديد من المشاكل الصحية الأخرى. ووجدت دراسات مختلفة من جميع أنحاء العالم، علاقة قوية بين الحرمان من النوم وزيادة البدانة بين الأطفال والكبار .

5 . غفوة وسط النهار

أنشطة يومية عادية يبدو أنها قد تهدد صحتك

الآن بعد أن قمنا بتغطية الآثار الجانبية الغير صحية من عدم الحصول على قسط كاف من النوم، دعونا نتحدث عن الحصول على الكثير من النوم. حيث أن قيلولة منتصف النهار يمكن أن تكون وسيلة فعالة لتحسين الإنتاجية في بقية يومنا، ولكن قضاء الكثير من الوقت في القيلولة له تأثير سلبي أيضاً. أقترح خبراء في فن القيلولة تحديد وقت القيلولة لأقل من 30 دقيقة لمنع أجسامنا من الخوض في أعمق مراحل النوم. من ناحية أخرى، أشارت بعض البيانات من التحقيق الأوروبي للسرطان أن الأشخاص الذين يأخذون قيلولة باستمرار لأكثر من ساعة يوميا تزيد خطر الوفاة المبكرة بينهم لـ 32 في المئة.

  1. تناول المشروبات الغازية السكرية

عند هذه النقطة، يجب أن نعلم جميعنا أن اتباع نظام غذائي مليء بالصودا هو امر غير صحي تماما. قد لا يعرف البعض مدى ضرر إدمان المشروبات الغازية على صحتهم. على سبيل المثال، الأشخاص الذين يشربون علبة من الصودا يوميا يزيد خطر الاصابة بأزمة قلبية عندهم بنسبة 20 في المئة وفقا لدراسة أجرتها جامعة (هارفارد) مؤخرا. كمية السكر في علبة واحدة من المشروبات الغازية، تعادل 10 ملعقة شاي، أو 100 في المئة من الكمية اليومية الموصى بها، يمكن أيضا أن يزيد خطر الإصابة بمضاعفات رئوية مثل الربو و الاضطرابات و الانسداد الرئوي المزمن (COPD).

وجدت دراسة في (نيو انغلاند جورنال اوف ميديسين) أن الأشخاص الذين شربوا المشروبات الغازية السكرية مرة واحدة في اليوم اكتسبوا وزن زائد، في حين أن دراسات أخرى في مجالات أخرى تربط المشروبات السكرية بمرض السكري، و النوبات القلبية، و النقرس، و أكثر.

شاهد أيضاً

داء القطط

القطط والعقم .. هل القطط تسبب العقم

القطط والعقم وما هي حقيقة أن القطط تسبب العقم؟، وما هو داء القطط؟، كل هذا …

العادات السيئة

العادات السيئة التي يجب الإقلاع عنها فورًا

يتبنى البعض عادات سيئة ضارة أجتماعيًا وعقليًا وجسديًا. وقد يجد بعضنا صعوبة في الإقلاع عن …

اترك تعليقاً