السبت , 18 سبتمبر 2021

أهمية الرياضة وتأثيرها علي النفس يخفى على معظم الناس..إكتشف ما لم تكن تعرفه الآن

الرياضة من الأنشطة الهامة والأساسية في حياة الإنسان. فهي ليست مصدر ترفية فقط ولكنها تؤثر في تكوينه النفسي بشكل كبير، وتخرجه من حالات التوتر والضيق والإضطرابات اليومية. لا تقتصر أهمية الرياضة على الحفاظ على القوام والظهور بالجسم اللائق، ولكنها تدفعك إلى تحسين المزاج، وإزالة التوتر والألم النفسي والجسماني، فيتغير مزاجك وتزيل الصعاب اليومية التي تواجهها سواء كنت تعمل أو تدرس أو تدير أمور بيتك.

أهمية الرياضة للإنسان:

وقد أصبحت الرياضة من الأمور الهامة في الآونة الأخيرة، حتى أصبح يحث عليها الأطباء كوسيلة سريعة للشفاء، ولعلاج مرضاهم مما لها من أثر طبي كبير وسرعة في العلاج.

كما وصى الصحابة على الرياضة وضرورة ممارسة الأطفال للرياضة، والسباحة والرماية وركوب الخيل. كما الرياضة تساعد الجسم على إخراج الفضلات الضارة بشكل أفضل.

وهي أيضاً تؤخر سن الشيخوخة، وتقي من أمراض كالخرف، والزهايمر، ومما يلفت انتباهنا في هذا الجانب ذلك النشاط الذي نشاهد فيه الكثير من الزعماء الكبار في السن في الدول الغربية والذين يلعبون الرياضة ويبدون أصغر بكثير من أعمارهم الحقيقية.

أهمية الرياضة على الصعيد الذهني:

الرياضة تنشط العقل، وتزيد من الذكاء بكافة أنواعه وخاصة الذكاء الاجتماعي، والذكاء النفسي. وهي تزيد من نشاط الذاكرة وقوتها؛ لأنها تزيد من نشاطات الدماغ بشكل إيجابي.
الرياضة تحسن من قوة الملاحظة وسرعة البديهة، وتمنح الإنسان القدرة على التركيز، وتقلل من نسبة التشتت الذهني بشكل كبير.

ولكن ما هو السر وراء تغيير الحالة النفسية من وراء الرياضة؟

نجد أن الجسم يفرز مادة ال Endorphins and adrenalin التي تعلو نسبتها في الدم وهي المسئوولة عن تحسين المزاج وإزالة الإحباط والضيق، كما أنها تعزز الثقة بالنفس عند تحسين مظهرك والوصول للوزن المناسب.

التمارين الرياضية الهوائية عندما تفرز هذه المادة التي تفرز في الدماغ وتصل إلى المراكز التي تعطي تأثير مهديء ومسبب كذلك للمتعة والإدمان. بالإضافة إلى ذلك، الجهد البدني يؤدي لزيادة في مستوى المواد الموصلة في الجهاز العصبي، التي تسمى النورادرنلين والسيروتونين، والتي لها تاثير حاسم على الحالة المزاجية.

ونجد أن هناك أنواع مختلفة ومتنوعة من الرياضات التي تحسن الحالة المزاجية وترفع من الروح المعنوية.

  • المشي:

المشي فهو أيسر و أفضل و أرخص الأنشطة الرياضية التي يمارسها الغني و الفقير في كل  الأعمار بدءاً من الطفولة وحتي الشيخوخة، حيث يساعد على استرخاء العضلات والأعصاب كما يعطي الفرصة لاستخدام خاصية التأمل مما يرفع الناحية المعنوية والنفسية.

  • اليوجا:

اليوجا من الرياضات الهامة و المؤثرة بشكل كبير خصيصا لاصحاب الانهاك العقلي ومعظم اطباء النفس ينصحون من يعاني من التوتر و الضيق و كثرة التفكير و الارق من ممارسة اليوجا فهي تصفي الذهن و ترخي الاعصاب كما انها لها تاثير ايجابي علي روحك و نفسيتك.

أضرار الرياضة:

هناك أضرار للرياضة، وهناك أفراد يعلمون أين تكمن أضرار الرياضة، وأين تكمن فوائد الرياضة، هناك افراد من البالغين و العاقلين يدركون ويعلمون جيداً أنّ الرياضة تكون مضرة جداً عندما تؤدّي إلى إنهاك الجسم، والذي يؤدي إلى الأرق وإلى قلة النوم، وهناك أشخاص مع شدّة حبّهم للرياضة، وكثرة تعلقهم بها وانشغالهم فيها، يهملون امور حياتهم الاساسية و يبالغون في حبهم للنشاط الرياضي مما يؤثر عليهم بشكل كبير  مثل عدم الاهتمام بتناول وجباتهم، فهذا يؤدي إلى إرهاق جسمهم وشعورهم بالتعب عند القيام بأي عمل حتى لو كان في غاية البساطة؛ لأنّهم قد أعطوا كل ما عندهم من طاقة لممارسة الرياضة، و منهم من ينشغل عن امور حياته وواجباته اتجاه اهله واسرته و منهم من يهمل عمله و ترتيب اولويات حياته.

شاهد أيضاً

الأخطاء التي يرتكبها معظمنا بعد ممارسة الرياضة والتي عليك تجنبها!!

ماذا تفعل بعد ممارسة الرياضة؟ إذا كنت مثلي، فأنت عادة ما تعود الى المنزل و …

رياضة العجل مفيدة للصحة والحالة النفسية.. تعرّف على أهم فوائدها الآن

رياضة العجل من أكثر أنواع الرياضات المفيدة للصحة والعقل ولها تأثير السحر على الحالة النفسية …

اترك تعليقاً