الجمعة , 15 نوفمبر 2019
الرئيسية / المرأة / الأطفال والتربية / الإسهال عند الأطفال أسبابه وكيفية العلاج

الإسهال عند الأطفال أسبابه وكيفية العلاج

الإسهال عند الأطفال يعد أكثر مرض يتعرض له الطفل في المراحل الأولى من حياته، والسبب وراء ذلك التغييرات السريعة التي تحدث للطفل منذ أولى مراحل حياتهم، فمنذ ولادة الطفل حتى وصوله العامين من عمر تعاني الأم مثيرًا حيال التغييرات التي يتعرض لها جسم الطفل والتي تعجز عن وجود حل لها، ومن أكثر تلك التغييرات المعاناة من الإسهال، وبالفعل الإسهال يعد من أكثر الأمراض خطورة، وخلال مقالنا سنسهل على كل أم الكثير حيال التعامل السريع وبالطرق السليمة مع الإسهال في حال تعرض الطفل له.

الإسهال عند الأطفال
الإسهال عند الأطفال

ما هي أنواع الإسهال وما النوع الأكثر خطورة

قبل التحدث عن كيفية علاج الإسهال عند الأطفال لابد أن تعرف كل أم أنواع الإسهال الثلاثة وأيهم أشد خطورة وفي حال ملاحظته لابد من التوجه للطبيب المختص فورًا، وهم كالتالي:

  • الإسهال البسيط، هو أقل أنواع الإسهال خطورة وهو الإسهال العادي المعرض له أغلب الأطفال، وهو تغيير قوام التبرز لدى الطفل ليكون سائل وليس له أي أعراض مصاحبة له.
  • الإسهال الحاد، هو ثاني أنواع الإسهال أكثر خطورة من سابقه لأنه يصاحبه ارتفاع في درجة حرارة الجسم مع تغيير قوام البراز ولونه أيضًا، مع القيئ والغثيان.
  • الإسهال الحاد جدًا، وهو ثالث نوع والأشد خطورة والذى لا غنى عن استشارة الطبيب في حال ملاحظته، وفيه يخرج الدم مع البراز يرافقهم ارتفاع في درجة حرارة الجسم، مع الغثيان والقيء والوهن الشديد للطفل.

ما هي أسباب إسهال الأطفال

  • أهم سبب لتعرض الطفل للإسهال هو الطعام، فيكون أما ملوث أو لم يتم غسيله جيدًا، ومن الممكن أن يكون مليء بالجراثيم.
  • أن يلعب الطفل في إحدى الأماكن العامة الغير نظيفة والتي تنقل له البكتريا والجراثيم وبالتالي يكون من السهل تعرضه للإسهال.
  • مرور الطفل بمرحلة التسنين من عمره سبب في تعرضه للإسهال.
  • من أسباب الإسهال عند الأطفال قلة الاهتمام بنظافة الطفل الشخصية.
  • تعرض الطفل لمرض الحصبة.
  • التهابات بجدار المعدة.
  • الرضاعة الصناعية بالببرونات التي لم يتم غليها وتعقيمها جيدًا قبل وضع الرضعة بها.

كيفية علاج الإسهال عند الأطفال

  • من خلال تناول العصائر التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن الضرورية ولابد أن تكون طبيعية مصنوعة بالمنزل.
  • تناول الزبادي واللبن الرائب، وذلك لاحتوائهم على الخمائر التي بدورها تعمل على محاربة وقتل جراثيم المعدة.
  • طبعًا الدواء له دور كبير بل الدور الأكبر في القضاء على الإسهال، دواء الإسهال المخصص للأطفال والذي يباع في كل الصيدليات.
  • تقوم الأم بتحضير الأطعمة النشوية لطفلها مثل البطاطا المسلوقة ومن ثم هرسها أو الأرز المطهي دون أي زيت.
  • طبخ النشا نفسها وإعطائها للطفل تعمل على الحد من ما يمر به من إسهال.

مع ضرورة البعد كل البعد عن الطعام الدهني والطعام الذي يحتوي على البهارات والتوابل فجميعهم يزيدوا من حدة الإسهال، مع الحرص على تناول الطعام المتوازن الذي يضم العناصر الغذائية الكاملة.

وعن الأطفال الأكثر عرضة للإسهال فهم من يتجاوز عمرهم الستة أشهر وصولًا إلى العامين، فخلال أول ستة أشهر من عمر الطفل يكون مكتسبًا مناعة قوية من مشيمة الأم وبالتالي لا يتعرض لأي نوع من الإسهال، ولكن الإسهال عند الأطفال يبدأ من بعد الستة أشهر من خلال الأطعمة التي يتناولها الطفل أو من خلال وضع يده بفمه وهي غير نظيفة أو وضع لعبة ما بفمه دون تعقيمها والتأكد من نظافتها، وبالتالي كلما تحرك الطفل وزادت حركته كلما كان عرضة أكثر للإسهال لتعرضه لمختلف الميكروبات، ولهذا ننصح الأم دائمًا بأن تعطي لطفلها أولى اهتمامات حياتها.

شاهد أيضاً

ارتفاع درجة حرارة الرضيع

ارتفاع درجة حرارة الرضيع الأسباب والعلاج

ارتفاع درجة حرارة الرضيع ناتجة عن الكثير من المسببات التي يصاب بها الطفل بصورة مفاجئة، …

كيف أجعل طفلي ينام مبكرًا

كيف أجعل طفلي ينام مبكرًا

كيف أجعل طفلي ينام مبكرًا من أكثر الأسئلة التي تطرحها كل أم على نفسها وعلى …

اترك تعليقاً